header basmaleh

 حذر سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد محمد تقي المدرسي "دام ظله" من محاولات ممنهجة من قبل أنظمة وحكومات لتفكيك الروابط الاسرية.

واكد ان القرآن الكريم يدعونا الى الرحمة بالاولاد واحترام الآباء من اجل بناء أسرة متماسكة، واشار الى ان الاسلام يدعونا الى تماسك الاسرة حتى وإن كان من ارحامنا غير مسلم.

جاء ذلك في درس التفسير اليومي الذي يلقيه سماحته في مكتبه بكربلاء المقدسة، واشار بالمقابل الى دعوة العلمانية الى التحلل من الالتزامات الاسرية بدعوى الحرية والاستقلالية الشخصية.

وقال سماحته موضحاً: ان الاحزاب والانظمة العلمانية في اوربا بشكل خاص، والعالم بشكل عام، تدعو الى تمزيق الاسرة من خلال فصل الابناء عن الاباء بدعوى الحرية، او تهميش دور الام في صناعة الاجيال الصالحة، وذلك من اجل الدعوة الى اعطائها مكانة السيادة في المجتمع، وهو ما يؤدي الى تمزيق الاسرة والمجتمع.

واضاف سماحته ايضاً: ان النظام الاجتماعي في الاسلام يتخذ من الاسرة اساساً في بناء المجتمع الحضاري.

أضف تعليق

الرجاء عدم الخروج عن الموضوع في كتابة التعليق...

كود امني
تحديث

أعلى الصفحة

إبحث